أخبار

مصدر رسمي يحسم الجدل حول عقوبة لون السيارة

قال مصدر من وزارة النقل الموريتانية لـ”صحراء ميديا”، اليوم الاثنين، إن قانون السير الجديد تضمن مادة متعلقة بلون السيارة في البطاقات الرمادية وهي مادة “لن تفعل إلا بعد ثلاث سنوات”، وفق تعبير المصدر.
 
وكانت هذه المادة قد أثارت الكثير من الجدل في أوساط الموريتانيين، لأن جميع البطاقات الرمادية الحالية لا تتضمن أي إشارة إلى لون السيارة، فيما تنص المادة على ضرورة توافق اللون المذكور مع لون السيارة، وإلا فإن مخالفة ستحرر تترتب عليها غرامة 20 ألف أوقية.
 
ونفى المصدر أن تكون الوزارة قد طالبت بتفعيل المادة ضمن قانون السير الذي بدأ سريانه اليوم الاثنين، الفاتح من مايو.
 
وكشف المصدر عن أنه خلال السنوات الثلاثة المقبلة سيتم تحويل البطاقة الرمادية تدريجيا من بطاقة عادية إلى بيومترية تابعة لوكالة سجل السكان والوثائق المؤمنة.
 
وأشار إلى أن البطاقة الرمادية البيومترية ستسجل على الرقم الوطني لمالك السيارة، وستتضمن لون السيارة، مؤكدا أن تطبيق القانون لن يبدأ قبل مصادرة جميع البطاقات الرمادية الحالية.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة