الساحل

مظاهرات في تينبكتو مناوئة للتدخل الفرنسي في مالي

مظاهرات في تينبكتو مناوئة للتدخل الفرنسي في مالي
خرجت مظاهرات شعبية مساء اليوم الاثنين بمدينة تينبكتو، شمالي مالي، مطالبة بإيقاف القصف الجوي على المدن من طرف المقاتلات الفرنسية، وتندد بالتدخل الأجنبي في مالي لإنهاء سيطرة الجماعات الإسلامية المسلحة على شمال البلاد منذ أكثر من تسعة أشهر.
وحسب ما نقله مراسل صحراء ميديا من تينبكتو، فإن المتظاهرين رفعوا لافتات كتبت عليها عبارات “لا للحرب.. لا للتدخل الأجنبي.. نعم للمفاوضات”، وأخرى تقول “شعب الشمال يريد السلام”.
وكان بعض المتظاهرين يرددون شعارات تقول إن “قتل الشعب بالحصار والجوع ثم القصف ينافي شرع الله ومواثيق الأمم المتحدة”، وفق تعبيرهم.
وكانت كبريات المدن في الشمال المالي، ما عدا مدينة تينبكتو التاريخية، قد تعرضت خلال الأيام الماضية إلى عمليات قصف عنيفة نفذتها مقاتلات فرنسية، قامت باستهداف مواقع يعتقد أنها تابعة للجماعات الإسلامية المسلحة.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة