ثقافة وفن

معاناة المواطنين في معرض كاريكاتير لفنان موريتاني

نظم الفنان التشكيلي ورسام الكاريكاتير الموريتاني خالد ولد مولاي إدريس أول معرض لفن الكاريكاتير يحتضنه المركز الثقافي المغربي بنواكشوط، حيث غصت قاعة العرض الكبيرة بجمهور متنوع  من الحاضرين ،دبلوماسيين وفنانين وكتاب وإعلاميين وشخصيات ثقافية وسياسية معروفة.

وفي حديثه بمناسبة افتتاح المعرض الثلاثاء، قال ولد مولاي ادريس إن تنظيمه يأتي استجابة لمطلب جمهور متذوقي فن الكاريكاتير في موريتانيا من خلال التفاعل الايجابي الذي لقيته رسومه عبر شبكات التواصل الاجتماعي مع العديد من الزملاء والجمهور العادي.

وأضاف ولد مولاي إدريس ” تمكنت من خلال هذا المعرض من تنزيل هذه الكاريكاتيرات إلى الواقع كي يتلمسها الجمهور الكبير مباشرة، كما تمثل فرصة لمن لم يسعفهم الحظ المعرفي او المادي بالولوج إلى الصفحات الكترونية”.
 
وأعرب خالد ولد مولاي إدريس الذي يعد أول رئيس لاتحاد الفنانين التشكيليين الموريتانيين عن مفاجئته بحجم الحضور لهذا المعرض الذي حمل عنوان “يوميات مواطن”.
 
وأضاف “لقد أردت من خلال الكاريكاتيرات المعروضة  إلقاء الضوء على جزئيات الحياة اليومية  للانسان الموريتاني البسيط، من غلاء الأسعار وغلاء المهور، وما يترتب على ذلك من  ارتفاع نسبة العنوسة في المجتمع  والغزو الفكري  وعدم وجود ثقافة مضادة للثقافات التي اصبحت تنخر جسم المجتمع الموريتاني  في السنوات الأخيرة، وتغير المنظومة القيمية والأخلاقية في البلد”.
 
وأشار إلى أنه عرض 54 عملا فنيا وحضره العديد من الكتاب والصحافة والمواطنين الموريتانيين البسطاء الذين تمكنوا  من قراءة الكاريكاتيرات كل فيما يعنيه وتم التجاوب والتعاطي معها.
 
أما الدكتور محمد القادري مدير المركز المغربي فقد أشاد بأهمية التعاون بين المركز ومختلف منتجى الثقافة والمبدعين، مؤكدا مواصلته في تعزيز الشراكة مع كل ما يخدم وينمى الثقافة في موريتانيا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة