أخبار

موريتانيا.. مطالب للرئيس بانشاء هيئة للأمر بالمعروف

الإمام دعا لسن قوانين فى موريتانيا لتجريم سب الصحابة

 

دعا إمام  الجامع  الكبيرفى موريتانيا الإمام أحمدو ولد لمرابط ولد حبيب الرحمن اليوم الجمعة السلطات  لانشاء هيئة للأمر بالمعروف والنهي عن المنكر ،” لجلب المصالح ودرء المفاسد لتعزيز ما تحقق في هذا الصدد”.

وأكد الإمام خلال خطبة العيد بحضور الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز أن إنشاء الهيئة ،  لا يعني الانتقاص من هيئة الفتوى والمظالم .

وطالب ولد حبيب الرحمن بسن قانون لتجريم سب أصحاب النبي الكريم على غرار قانون تجريم الاساءة الى الجناب النبوي.

وتبرأ الامام من كل من يسيء لصحابة رسول الله صلى الله عليه وسلم اوينال منهم او يروج أفكارا تزرع التفرقة والفتنة بين المسلمين.

ودعا الإمام الى وحدة الصف والتواصل والتسامح والتضامن والتعاضد بين المسلمين موردا في هذا السياق مثل المومنين في تعاضدهم وتوادهم كمثل البنيان المرصوص يشد بعضه بعضا.

ونوه الإمام بجو الأمن والاستقرار لذي تعيشه موريتانيا  ، مشددا على أن حضور  البلاد على الساحة الدولية يجب أن يكون محل إعجاب وتقدير.

و أدى الرئيس الموريتاني  محمد ولد عبد العزيز صباح اليوم الجمعة برحاب الجامع العتيق في نواكشوط، صلاة عيد الفطر المبارك لسنة 1439 هجرية.

وحضر شعائر صلاة العيد الوزير الأول  يحيى ولد حدمين ورئيس الجمعية الوطنية محمد ولد ابيليل وأعضاء الحكومة ورؤساء المؤسسات الدستورية وعدد من قادة أركان القوات المسلحة وقوات الأمن والشخصيات السامية في الدولة والسلك الديبلوماسي الإسلامي المعتمد لدى موريتانيا وجمع غفير من سكان مدينة نواكشوط..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة