مجتمع

مفوض الأمن الغذائي يتفقد تنفيذ “أمل 2012” فى ولايات الجنوب والشرق

ولد محمدو: تم نقل 200 ألف طن من السلع الى المناطق الداخلية منها 100 ألف طن من علف المواشي و20 ألف طن من الأغذية للتوزيع المجاني
قال مفوض الأمن الغذائي، محمد ولد محمدو، إنه تم حتى الآن توفير 205 ألف طن من مختلف أنواع المواد الغذائية والعلف ونقلها الى المناطق الداخلية منها 100 ألف طن من علف المواشي و20 ألف طن من الأغذية للتوزيع المجاني على الفئات الأكثر احتياجا، وذلك فى إطار تنفيذ برنامج التدخل الإستعجالي “أمل 2012”.
معتبرا أن البرنامج الذى أطلقته الحكومة هذا العام يمثل أكبر خطة استعجالية لمواجهة الجفاف منذ استقلال موريتانيا.
وأضاف المفوض، خلال لقاءاته مع السكان فى مختلف مدن وقرى ولايات الجنوب والشرق، أنه تم فتح 850 دكان فى مختلف مناطق البلاد توفر المواد الإستهلاكية المدعومة بأسعار مخفضة، ويستفيد منها يوميا أكثر من 160 ألف أسرة وتضمن مفوضية الأمن الغذائي تموينها شهريا بالسلع الغذائية.
وقد عاين مفوض الأمن الغذائي فى الأيام الماضية عينات من الدكاكين فى مقاطعات كيهيدي، امبود، سيلبابي، ول ينج، كنكوصة، لعيون وكوبني. كما شرح خلال اجتماعاته بالسكان الخطوط العريضة للبرنامج والنجاحات التي حققها فى التخفيف من آثار موسم الجفاف الذي عرفته موريتانيا هذا العام، واستمع الى مشاكل السكان وطلباتهم.
وكان مفوض الأمن الغذائي، محمد ولد محمدو، قد بدأ منذ يوم الخميس الماضي جولة فى ولايات كوركول، كيديماغا، لعصابة، الحوض الغربي والحوض الشرقي.
نشير الى أن الحكومة الموريتانية رصدت بداية العام الجاري مبلغ 45 مليار أوقية لتمويل برنامج متعدد المكونات للتدخل الإستعجالي (علف المواشي، التوزيع المجاني للأغذية، الدكاكين المدعومة، المخازن القروية للحبوب) لمواجهة الجفاف الناتج عن نقص الأمطار فى الموسم الماضي.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة