مجتمع

مقاتلون من “بوكو حرام” يهاجمون مدينة جنوب النيجر

هاجم مقاتلون تابعون لجماعة “بوكو حرام” مدينة بوسو، التي تقع في ولاية ديفا جنوبي النيجر، ودخلت في اشتباك عنيف مع جنود الجيش النيجري.
 
وأكدت مصادر محلية لمراسل “صحراء ميديا” في نيامي، أن المقاتلين هاجموا المدينة عند تمام السابعة فجراً بالتوقيت المحلي.
 
وأضافت المصادر التي توجد داخل المدينة أن الاشتباك بين الطرفين استمر لأكثر من ساعتين.
 
وتقع مدينة بوسو بالقرب من بحيرة تشاد، غير بعيد من الحدود مع نيجيريا، حيث ترجح المصادر أن المقاتلين المهاجمين قدموا من مدينة “مالم باتري” في نيجيريا.
 
ويعد هذا التطور هو الأول من نوعه، حيث تهاجم بوكو حرام مدينة في النيجر، ويأتي بعد أن توعد زعيم الجماعة النيجر ورئيسها بالعقاب.
 
وتخوض الجماعات معارك طاحنة على الجبهة الجنوبية على الأراضي الكاميرونية، في مواجهة الجيش التشادي والكاميروني.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة