مجتمع

مقتل الحسن ولد اخليل.. رجل ثقة “بلعوار”

أعلن الجيش الفرنسي مقتل الحسن ولد اخليل، المعروف بـ”جليبيب”، وهو الناطق الرسمي باسم كتيبة الملثمين التابعة لمختار بلمختار، وذلك في عملية نفذها الجيش الفرنسي واستهدفت سيارة تابعة لتنظيم القاعدة الأسبوع الماضي شمال مدينة كيدال.
ويعرف الحسن ولد اخليل، بكنية “جليبيب”، وقد شارك في جميع العمليات العسكرية التي نفذها تنظيم القاعدة ببلاد المغرب الإسلامي في موريتانيا، طيلة السنوات الماضية.
وتشير معلومات صحراء ميديا إلى أنه متزوج من ابنة الجزائري مختار بلمختار المعروف ببلعوار، وهو أمير كتيبة الملثمون التي اندمجت مؤخراً مع جماعة التوحيد والجهاد في غرب إفريقيا في كتيبة جديدة تحمل اسم “المرابطون”.
وكان “جليبيب” رئيس المكتب الإعلامي للملثمين والمكلف بالتواصل مع وسائل الإعلام، وهو خريج الإعلام قبل الالتحاق بمعسكرات تنظيم القاعدة في شمال مالي؛ وذلك ما جعله يركز على وسائل الإعلام الموريتانية لنشر أخبار التنظيم.
ويعرف “جليبيب” بأنه مقرب جداً من بلمختار، ويوليه ثقة كبيرة كما لو أنه ابنه، وأصبح بذلك رجله الذي يكلفه دائماً بالمهمات الخاصة والخطيرة.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة