مجتمع

مقتل 40 على الأقل في غرق سفينة ضمنهم سنغاليون وماليون

 
قتل 40 مهاجرا على الأقل وفقد 42 آخرون بعد تحطم قاربهم قبالة السواحل الليبية، بحسب ما نقلت وكالة فرانس برس عن المتحدث باسم البحرية العقيد أيوب قاسم.
 
وكشف قاسم أن الحادث وقع الثلاثاء. قال إن “القارب غرق على بعد 4 كلم قبالة مدينة القربولي (50 كلم شرق طرابلس). وتمكنا من انقاذ 52 شخصا من مختلف الجنسيات، وانتشال جثث 36 آخرين، 24 منها اليوم”. مشيرا إلى أن من بين القتلى امراة حامل.
 
ونقل قاسم عن الناجين قولهم إن القارب كان يقل 130 شخصا، من بينهم أشخاص من ومالي والسنغال وغامبيا بووركينا فاسو والكاميرون.
وقال إن القارب غرق بعد قليل من مغادرته الشاطئ بسبب اكتظاظه بالركاب.

وتأتي تصريحات قاسم بعد يوم من تهديد وزير الداخلية الليبي صالح المازق ب “تسهيل” عبور مهاجرين غير شرعيين إلى اوروبا، إذا لم يساعد الاتحاد الاوروبي طرابلس في التصدي لهذه المشكلة.

وأضاف ان ليبيا تعاني من وجود آلاف المهاجرين غير الشرعيين القادمين خصوصا من دول افريقيا جنوب الصحراء ويتسبب هؤلاء، بحسب الوزير، بانتشار أمراض وجرائم وتهريب المخدرات.
وتعد ليبيا منذ عقود بلد عبور باتجاه السواحل الأوروبية بالنسبة لمئات آلاف المهاجرين معظمهم من الأفارقة. ويتكدس هؤلاء في مراكب بسيطة ويغامرون بعبور المتوسط إلى مالطا او جزيرة لامبيدوزا الايطالية قبالة صقلية.

ويموت مئات منهم سنويا في هذه المغامرة.

ومنذ بداية العام الحالي وصل نحو 22 ألف مهاجر ولاجئ بحرا إلى السواحل الايطالية، أي عشرة أضعاف عددهم في الفترة ذاتها من العام الماضي، بحسب السلطات.
وقبيل اندلاع الانتفاضة على القذافي في بداية 2011 كان نظامه طلب خمسة مليارات يورو سنويا من الاتحاد الأوروبي لوقف ظاهرة الهجرة غير الشرعية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة