أخباراقتصادصوت وصورة

منتدى الشفافية يكذب تقارير حول الفساد في موريتانيا

قال منتدى الشفافية والدفاع عن دولة القانون، وهو هيئة من المجتمع المدني الموريتاني، إن منظمة “شيربا” المختصة في محاربة الفساد أصدرت تقريراً بخصوص موريتانيا تضمن “مغالطات وتحاليل مزيفة”.

وكانت المنظمة الفرنسية قد بعثت بتقارير إلى هيئات التمويل الدولية شهر أكتوبر الماضي تتحدث فيها عن عمليات فساد واسعة في موريتانيا.

وللرد على تقرير “شيربا” نظم منتدى الشفافية والدفاع عن دولة القانون، مساء اليوم الأربعاء، مؤتمرا صحفيا بالعاصمة نواكشوط، حضره مفوض حقوق الإنسان والعمل الانساني الشيخ التراد ولد عبد المالك، وأعضاء في البرلمان.

وخلال المؤتمر الصحفي قالت رئيسة المنتدى مسعودة بنت بحام إن المنظمة الفرنسية “سعت من خلال تقريرها الذي تضمن مغالطات وتحليلات مزيفة للمس بصورة بلادنا وتشويه سمعتها”.

وأضافت أن هذه المنظمة “تظاهرت ضد موريتانيا في تحيز ظاهر فيما يخص الاختيار وتأويل التصنيفات والمؤشرات التي تصدرها”، مشيرة إلى أنها “مازالت تصر طمس معالم التقدم الكبير وغير المسبوق الذي تم في بلادنا في مجالات عديدة سواء من حيث الشفافية والحكامة الرشيدة”، وفق تعبيرها.

وفي سياق دفاعها عن الخطط الحكومية في موريتانيا لمحاربة الفساد، قالت بنت بحام إن “التقارير السنوية التي تصدرها المنظمات المالية الدولية برهنت على أن موريتانيا شهدت تقدما كبيرا في مجال الشفافية المالية”.

وكانت المنظمة الفرنسية قد تحدثت عن عمليات فساد واسعة في مجال منح الصفقات والعقود مع شركات التنقيب.

اظهر المزيد

الشيخ محمد حرمه

رئيس تحرير موقع "صحراء ميديا"

مقالات ذات صلة