أخبار

منتدى المعارضة الموريتانية يستنكر “موجة استهداف الصحافة”

استنكر المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارض في موريتانيا ما سماه “موجة استهداف الصحافة” التي قال إن السلطات الموريتانية تهدف من ورائها إلى إسكاتهم.

وقال المنتدى في بيان وزعه مساء اليوم الأربعاء إن وتيرة استدعاء الصحفيين أمام القضاء في ملفات مختلفة تسارعت في الآونة الأخيرة، لتشمل نحو عشرة صحفيين ، مثل بعضهم أمام إدارة الأمن المركزي بنواذيبو للتحقيق معهم إثر الدعوى القضائية التي رفعتها ضدهم الشركة الوطنية للصناعة والمناجم “اسنيم”.

واعتبر منتدى المعارضة أن خبر مطالبة الشركة للصحفيين بتعويض ملياري أوقية عما تعتبره أضرارا لحقت بها وبمديرها العام جراء بعض ما نشروه يمثل “استفزازا واستهدافا لحرية التعبير، ويثير قدرا كبيرا من الشفقة على مسؤولي هذه الشركة الذين قادوها إلى حافة الإفلاس. وفق نص البيان

وأعلن تضامنه التام مع الصحفيين المستهدفين ومع مؤسساتهم ، مطالبا القضاء الموريتاني بإنصاف المشمولين في قضية دعوى اسنيم
ودعا المنتدى من سماها القوى الوطنية الحية عموما والنقابات الصحفية خصوصا إلى الدفاع بشدة عن المكاسب الوطنية في مجال حرية الإعلام ، ورفض التوجهات الجديدة لدى السلطة لاستهدافها.

وخلص البيان إلى القول إن المنتدى يرفض محاولة بعض المؤسسات العمومية وشبه العمومية التغطية على أزماتها الداخلية وفشل مسيريها من خلال استهداف الصحفيين والعمل على تكميم أفواههم.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة