مجتمع

منتدى المعارضة يدعو لفتح تحقيق حول “ممارسات” النظام

دعا المنتدى الوطني للديمقراطية والوحدة المعارض في موريتانيا إلى فتح تحقيق جدي وشامل فيما وصفها بممارسات نظام الرئيس محمد ولد عبد العزيز، والتي أجملها في “المخالفات والجرائم الاقتصادية وعمليات النهب والسرقة التي ارتكبها ويرتكبها”. 
 
وعبر المنتدى؛ في بيان وزعه على هامش مؤتمر صحفي عقده رئيسه الدوري أحمد ولد داداه زوال اليوم الثلاثاء، عن استغرابه لحديث النظام عن الحرب على الفساد في حين “لا يوجد في سجونه محكوم عليه بسبب الفساد، كما لا يوجد أمام محاكمه ملف واحد بتهمة الفساد”؛ بحسب تعبيره.
 
وخلال المؤتمر الصحفي المذكور؛ أكد ولد داداه، وهو رئيس لحزب تكتل القوى الديمقراطية، أن موريتانيا “باتت تعاني مشاكل جوهرية لا يمكن حصرها”، مشيرا إلى أن أزمات البطالة والفساد ونهب الثروات والتعليم والصحة وانهيار الأمن، “تتصدر تلك المشاكل”؛ على حد وصفه.
 
ودعا ولد داداه إلى ما عبر عنه بتكثيف النضال السلمي وتوسيع دائرته لتشمل ولايات الداخل، موضحا أن ذلك من شأنه “إجبار النظام على فتح جدي ومثمر مع قوى المعارضة لإخراج البلد من عنق الزجاجة”؛ كما قال.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة