مجتمع

منظمة حقوقية إفريقية تناشد الأحزاب والعلماء الموريتانيين التدخل لحل الأزمة في السنغال

منظمة حقوقية إفريقية تناشد الأحزاب والعلماء الموريتانيين التدخل لحل الأزمة في السنغال

ولد حبت: التوتر في الضفة الأخرى للنهر يهدد الاستقرار في السنغال وموريتانيا أيضا
أدان فرع اللقاء الإفريقي للدفاع عن حقوق الإنسان في موريتانيا ما وصفه بانتهاك السلطات السنغالية لحرمة مسكن رئيس اللقاء ومنسق حركة 23، على تن، واستجوابه دون أمر قانوني، والحبس التحفظي غير المبرر في حقه.

وعبر فرع موريتانيا من اللقاء الإفريقي للدفاع عن حقوق الإنسان، في بيان توصلت به صحراء ميديا، عن “قلقه” إزاء الوضع الراهن في السنغال في وجه رئاسيات فبراير 2012 وهو وضع “خطير وغير مفهوم” ولا يتماشى مع الصلات الهادئة والسلمية التي طبعت دوما النقاش والاستشارات الانتخابية في السنغال.
و نأسف البيان لما قال إنه لتعنت الرئيس السنغالي عبد الله واد ورفضه الانصياع لنص وروح الترتيبات الدستورية التي كان هو نفسه أحد كاتبيها وأحد المدافعين عنها بشدة، كما يأسف للمصادقة على ترشيحه للمرة الثالثة من قبل المجلس الدستوري السنغالي، متهما الأخير  بأنه “أدار ظهره” بذلك لماض لم تؤثر فيه سلطة الدولة على الإصرار وروح الإنصاف لدى هذه الهيئة والتي لم تكن أخلاقياتها الفضلى محل اتهام طيلة زمان طويل.
وناشد رئيس فرع موريتانيا، سيد أحمد ولد حبت، الأحزاب السياسية والنقابات وغيرها من منظمات المجتمع المدني والعلماء والأئمة والمثقفين بموريتانيا القيام باتصالات عاجلة مع نظرائهم السنغاليين من أجل عمل مشترك بهدف إيقاف “الانحرافات” المثيرة للقلق لهذا التوتر على الضفة الأخرى الذي يهدد السلام المدني والاستقرار في السنغال وفي موريتانيا أيضا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة