مجتمع

منظمة موريتانية تطالب “الهابا” بتنفيذ عقوبات صارمة ضد “المس بالعقيدة”

دعت منظمة “إلا عقيدتي” الموريتانية إلى اتخاذ تدابير “لمنع محاولات المساس بالعقيدة الاسلامية للشعب الموريتاني”، مشيرة إلى أن ذلك يتأتى من خلال إتباع إجراءات عقابية  وقانونية للحيلولة دون تكرار بعض الافعال التى تتعرض للعنصر الموحد للشعب والمتمثل في عقيدته وهويته الإسلامية.
وأعربت  المنظمة، التى تأسست مؤخرا، وتقول إنها تهدف “للدفاع عن الهوية الاسلامية للشعب الموريتاني”  في بيان أصدرته اليوم (الثلاثاء) عن شجبها لكل التصرفات الصادرة من أشخاص “يختفون خلف هويات ليست هوياتهم  لتشويه العقيدة  متعهدة بمحاربة و محاربة الإلحاد و الكفر و التنصير و السحر و الشعوذة و الدجل ” بحسب نص البيان.
وطالبت المنظمة وسائل الاعلام المختلفة بالامتناع عن نشر ما يسيء للعقيدة، “من سباب إلحادي وما يشابهه” داعية السلطة العليا للصحافة والسمعيات البصرية (هابا) إلى الالتزام  بمنع نشر كل المواد التي تسيء إلى العقيدة و الهوية الإسلامية، و معاقبة من يقومون بذلك العمل بعقوبات صارمة أو سحب تراخيصهم  الإعلامية.
وخلص بيان المنظمة إلى الحث على ضرورة تدريس العقيدة الإسلامية بشكل مكثف و معمق في جميع المراحل الدراسية.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة