مجتمع

موريتانيا: أحزاب من الأغلبية تؤكد تنسيقها مع المعاهدة لرفع شعار “مبادرة مسعود”

ولد أعبيد الرحمن: الحديث عن الانتخابات سابق لأوانه واللجنة المستقلة هي المخولة دستوريا بتحديد موعدها لا الحكومة

قال المصطفى ولد أعبيد الرحمن، المتحدث باسم أحزاب عادل والتجديد والحركة من أجل التأسيس، إنه “لا يمكن الاعتماد على التقارير الصحفية التي أوردت أن الرئيس الموريتاني رفض تشكيل حكومة وحدة وطنية دعت إليها مبادرات عديدة“.

وأضاف ولد أعبيد الرحمن؛ في تصريح لصحراء ميديا، أنهم كأحزاب بدأوا التنسيق مع المعاهدة من أجل التناوب السلمي على السلطة ومبادرة نداء من أجل الوطن ومنظمات مجتمع مدني ونقابات، مؤكدا أن “هذه الأطراف اقتنعت بتشكيل كتلة سياسية موحدة ترفع شعار (مبادرة مسعود) وتفعيلها باعتبارها هي الكفيلة بحل الأزمة السياسية”، وفق تعبيره.

وقال إن الأحزاب الثلاثة عادل والتجديد والحركة من أجل التأسيس “تطلب من رئيس الجمهورية -بوصفه يملك القرار الأول والأخير في البلاد- أن يستجيب لهذه الدعوات وهذه المبادرات وذلك لمصلحة البلاد لأن الرئيس يجب أن يكون جزءا من الحل لا جزء من المشكلة؛ بحسب تعبيره.

أما بخصوص الانتخابات فقال ولد أعبيد الرحمن إن الحديث عنها “سابق لأوانه”، مشيرا إلى أنه “لا يمكن إجراؤها إلا في ظرف سياسي مقبول وفي ظل لائحة انتخابية مقبولة لدى الجميع”.

وشدد؛ في نفس السياق، على أن تكون هذه الانتخابات “تحت وصاية اللجنة الوطنية المستقلة للانتخابات لا الحكومة”، مؤكدا أن “اللجنة هي المخولة وحدها دستوريا بالبت في تحديد زمان ومكان الانتخابات”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة