مجتمع

موريتانيا: “أوامر عليا” وراء اعتقال ناشط نقابي بأكجوجت

مصادر عمالية: ولد اكريفيت وجه كلاما قاسيا إلى وزير الداخلية الأسبوع الماضي
قالت مصادر عمالية بمدينة اكجوجت، شمالي موريتانيا، إن السلطات المحلية أكدت لها أن اعتقال الناشط النقابي عثمان ولد اكريفيت جاء بناء على “أوامر عليا”، مؤكدة أن ولد أكريفيت أثناء اجتماع العمال الأسبوع الماضي مع وزير الداخلية تلفظ “بكلام قاسي”.
وقال أحمد ولد الشيخ ماء العينين، ناشط نقابي من عمال شركة النحاس الموريتانية ( MCM)، إن 30 من عمال الشركة توجهوا إلى السلطات المحلية للاستفسار حول اعتقال ولد اكريفيت الذي يعتبر كبير مناديب شركة (MCM).
وأضاف في تصريح لصحراء ميديا أن السلطات أكدت لهم أن هنالك أوامر عليا بالقبض عليه، مرجعا ذلك إلى حديث قاس تلفظ به ولد اكريفيت أثناء اجتماع العمال مع وزير الداخلية واللامركزية الموريتانية محمد ولد ابيليل باكجوجت يوم الخميس الماضي.
وقال العمال إنهم يحملون والي إنشيري مسؤولية اعتقال ولد اكريفيت، مطالبين بالإطلاق الفوري لسراحه وتلبية كافة المطالب العمالية التي تضمنتها عريضتهم المطلبية.
وفي سياق متصل انتقد العمال ما قالوا إنه تدخل عمدة أكجوجت وبعض المسؤولين في الأزمة ومحاولتهم شق الصف العمالي، مؤكدين أن كلمتهم ستظل واحدة حتى تتحقق المطالب، وفق تعبيرهم.
وكانت قوات حفظ النظام الموريتانية قد تدخلت اليوم لتفريق عدد من العمال المحتجين بأكجوجت حيث استخدمت في ذلك الغاز المسيل للدموع، فيما اعتقلت عددا من العمال المضربين من بينهم كبير مندوبي العمال عثمان ولد اكريفيت.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة