أخبارثقافة وفن

موريتانيا.. احتفاء رسمي بفريق فيلم ولد الصلاحي

احتفت الحكومة الموريتانية بالفريق الفني الذي يجري الاستعدادات للشروع في تصوير فيلم «السجين 760» الذي يحكي قصة السجين الموريتاني السابق في معتقل غوانتانامو سيء الصيت، محمد ولد الصلاحي.

واستقبل وزير التجارة والسياحة سيد أحمد ولد محمد، في مكتبه بنواكشوط، أمس الاثنين، الفريق الفني المكون من دونالد سابورين وروبين هوليستر، بالإضافة إلى ولد الصلاحي.

مع بعض أعضاء فريق فيلم السجين 760 في زيارة خاطفة للبلد من أجل التحضير (مصدر الصورة صفحة ولد الصلاحي على الفيسبوك)
مع بعض أعضاء فريق فيلم السجين 760 في زيارة خاطفة للبلد من أجل التحضير (مصدر الصورة صفحة ولد الصلاحي على الفيسبوك)

ويزور الفريق موريتانيا منذ عدة أيام للاطلاع على أماكن التصوير وإجراء بعض المعاينات والاستعدادات الفنية قبل الشروع في تصوير بعض مشاهد الفيلم على الأراضي الموريتانية.

وخلال اللقاء أبدى الوزير «استعداد الحكومة لمساعدة الفريق من أجل إنجاح مهمته على أحسن وجه»، وفق ما جاء في منشور للوزارة على موقع (فيسبوك).

كما أبدى الوزير استعداد وزارته لمرافقة أعضاء فريق الإنتاج في رحلة سياحة الهدف منها «إبراز القدرات السياحية للبلد».

وحث الوزير الفريق على «تشجيع صناعة السينما في موريتانيا وذلك لما تتمتع به البلاد من مناظر خلابة و من تنوع جغرافية و بيئي»، على حد تعبير منشور الوزارة.

ويستعد المخرج البريطاني «كيفن ماكدولند» لإخراج الفيلم الذي يحكي حياة السجين السابق، ويستند الفيلم في قصته على كتاب ولد الصلاحي «يوميات سجين في غواتنانامو» الذي سبق أن تصدر قائمة صحيفة «نيويورك تايمز» للكتب الأكثر مبيعاً.

ومن المقرر أن يبدأ التصوير الرئيسي في جنوب إفريقيا وفق ما نشر موقع «هوليود ريبورتر»، ويسرد الفيلم قصة محامية ولد الصلاحي «ناسي هونلادر» وشريكها «تيري دنكار» وصراعهما الطويل من أجل تحقيق العدالة، والعقبات الكثيرة التي تواجههما في هذا المسعى.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق