أخبار

“جامع الأزهر” يقدم منحا دراسية للطلاب الموريتانيين

قال شيخ جامع الأزهر احمد الطيب، إن موريتانيا والأزهر، اتفقا على إنشاء مركز تابع للأزهر باسم الإمام الأشعري، يكون مقره في العاصمة الموريتانية نواكشوط.

وأضاف الطيب في تصريحات اليوم الاثنين، بعيد لقاء جمعه بالرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز، أن الأزهر سيمنح الطلاب الموريتانيين، من تلامذة المحاظر، أومن التعليم العام، منحا في مختلف المجالات، لدراسة العلوم الإسلامية، وكذلك العلوم التقنية، والتجريبية، مثل الهندسة والطب والصيدلة وغيرها”.

وأشار شيخ الأزهر أن” لجنة مشتركة شكلت لهذا الغرض، وستبدأ عملها خلال الأيام القليلة المقبلة، وسيكون تواصلها مباشرة مع الجهات المعنية  في البلدين”.

وأكد الطيب في تصريحاته، أن رحلة محاربة الغلو والتطرف في القارة الإفريقية، والعالم العربي والاسلامي بدأت من موريتانيا، من حيث تعليمها بأمانة للإسلام، بمفاهيمه الصحيحة، وما اتفق عليه جمهورالمسلمين، وما درج عليه علماء الأمة الإسلامية.

ووصل  شيخ جامع الأزهر الإمام أحمد الطيب يوم السبت، إلى  العاصمة الموريتانية نواكشوط، للمشاركة في ندوة علمية حول ” واجب العلماء للتصدي لظاهرتي التطرف والانحراف الفكري”.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة