اقتصاد

موريتانيا: الإعلان عن مجموعة من المشاريع الاقتصادية تقام على مدى 5 سنوات

وزير الاقتصاد كشف عن خطة لمضاعفة الطرق وإقامة موانئ بحرية جديدة

أعلن سيدي ولد التاه وزير الشؤون الاقتصادية والتنمية الموريتاني عن إطلاق برنامج استثمار عمومي للفترة الممتدة بين 2011 و2015، وكذلك استراتيجية عامة لمحاربة الفقر، ومجموعة مشاريع اقتصادية في نواكشوط واخل البلاد.

وقال ولد التاه الذي كان يتحدث في مؤتمر صحفي مساء اليوم الخميس بنواكشوط إن الحكومة ستعمل على تحديث البنى التحية في مختلف القطاعات، مؤكدا أن العاصمة نواكشوط ستشهد مضاعفة لعدد الشوارع الموجودة الآن، وإقامة محطة كهربائية بطاقة 700 ميغاوات، وستقام محطة شمسية في مدينة كيفه  وأخرى هوائية في نواذيبو، و مصانع للألبان وتعليب اللحوم وتصديرها.

وأكد ولد التاه أن الحكومة ستقوم بتوسعة ميناء نواكشوط المستقل (ميناء الصاقة) وميناء نواذيبو، وبناء ميناء بين نواكشوط ونواذيبو يطلق عليه “ميناء تانيت”، إضافة لتشييد عدد من الموانئ الصغيرة على طول ضفة المحيط الأطلسي انطلاقا من العاصمة الاقتصادية نواذيبو، وحتى مدينة روصو على الحود مع السنغال.

وبخصوص الاسكان قال وزير الشؤون الاقتصاية إن الحكومة ستقضي نهائيا على الاستيلاء على الأراضي (الكزرة) بشكل تام قبل سنة 2015.

وتحدث ولد التاه عن الشروع في تنفيذ مشروع “آفطوط الشرقي” انطلاقا من “فم لكليته” لتزويد المناطق المحاذية بالمياه الصالحة للشرب على غرار “آفطوط الساحلي” الذي زود نواكشوط بالمياه الصالحة للشرب انطلاقا من نهر السنغال.

وأشار الوزير في حديثه للصحفيين إلى أن قطاع الصحة يحظى باهتمام كبير ضمن خطة 2010 ـ 2015 حيث سيتم العمل على تقليص نسبة وفيات الأمهات، وكذلك تحريم الرفع إلى خارج البلاد من أجل العلاج بعد أن تكتمل الظروف المواتية في موريتانيا.

وقال إن إصلاح التعليم يشكل أولوية للحكومة الحالية، حيث ستنظم منتديات عامة للتعليم تسعى لوضع آليات علمية، بهدف تخريج شباب أكفاء ومكونين قادرين على المساهمة في عملية التنمية.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة