اقتصاد

موريتانيا: البنك المركزي يحارب غسيل الأموال والإرهاب

قال المحافظ المساعد للبنك المركزي الموريتاني الشيخ الكبير ولد مولاي الطاهر إن البنك يبذل جهودا في مجال مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب من خلال ما سماه “وضع نظام متكامل وفعال لهذه الجرائم، وتعزيز واجب اليقظة”.
 
وكشف المحافظ المساعد خلال ورشة لمكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب أن البنك يعتمد آلية للتعرف على هوية الزبون، بالإضافة لنظام التوثيق وحفظ السجلات والمعلومات، والتكوين المستمر للمصادر البشرية بغية الكشف والإبلاغ عن العمليات المشبوهة، وفق تعبيره.
 
وأشار إلى أن موريتانيا صادقت على مجموعة من الاتفاقيات من بينها اتفاقية “فيينا” حول الاتجار غير المشروع بالمخدرات والمؤثرات العقلية، واتفاقية “باليرمو” حول مكافحة الإجرام المنظم، واتفاقية “ميريدا” حول الرشوة.
 
وذكر المحافظ المساعد للبنك المركزي المشاركين في هذه الورشة المنظمة بالتعاون بين لجنة تحليل البيانات المالية لمكافحة الإرهاب وصندوق النقد الدولي، بأهمية الدور المنوط بهم خاصة ما يتعلق بالمشاركة الفعالة من أجل إنجاح عملية مكافحة غسيل الأموال وتمويل الإرهاب.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة