مجتمع

موريتانيا: الحزب الحاكم ينظم مهرجاناً شبابياً ويؤكد “قوة” الرئيس

موريتانيا: الحزب الحاكم ينظم مهرجاناً شبابياً ويؤكد
نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا مهرجاناً شبابيا الليلة البارحة، عند ملتقى الطرق بالة مطار نواكشوط، وذلك لحشد التأييد للرئيس محمد ولد عبد العزيز الذي أكد محمد يحي ولد حرمه، النائب الأول لرئيس الحزب الحاكم، أنه “قوي وشعبيته ضاربة في الأعماق”.
وقال ولد حرمه خلال المهرجان إن “موريتانيا بخير وظهور الرئيس معافا كانت بشرى خير لا تقدر بثمن”، مؤكداً أنه في غيابه “ظلت أركان النظام متماسكة: الحزب وقواعده والحكومة والمؤسسة الأمنية والعسكرية”.
وأضاف أن “الكل كان يؤدي دوره رغم الإشاعات والأراجيف التي ملأت الآفاق والتي خرجت عن أدبيات وأخلاقيات السياسة”، مؤكداً أن “شعبية الرئيس ظلت ثابتة ونظامه فوق كل التحديات”، وفق تعبيره.
المهرجان الذي بدأ الواحدة بعد منتصف الليل ليستمر حتى الساعات الأولى من فجر اليوم، شاركت فيه كبار شخصيات الحزب وأطره وشبابه، حيث أكدت زينب منت مولاي امحمد، مسؤولة الشباب في الحزب الحاكم، أن “الوعكة التي تعرض لها الرئيس كانت بمثابة استفتاء أظهر وجهه الحقيقي وتعلق الشعب الموريتاني به”.
فيما قال محمد الامام ولد امبنه، مسؤول الشباب في الحزب، إن “أي كلام يقلل من شأن وقدرة الرجل على إدارة البلاد هو نوع من الصيد في المياه العكرة”، ناصحاً من وصفهم بـ”الآخرين” بضرورة “الكف عن ترويج الإشاعات واللحاق بالركب بدل التغريد خارج السرب”، وفق تعبيره.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة