أخبار

موريتانيا.. “الدولي للشغل” يبحث حقوق الإنسان والعمل الجبري

بحثت بعثة من المكتب الدولي للشغل، اليوم الاثنين، في لقائين منفصلين، مع مفوض حقوق الإنسان، ووزير الشؤون الإسلامية، حماية حقوق الإنسان، ومكافحة العمل الجبري في موريتانيا.

وأطلع مفوض حقوق الإنسان والعمل الإنساني في موريتانيا، الشيخ التراد ولد عبد المالك، بعثة المكتب الدولي للشغل، على جهود موريتانيا في مجال حماية حقوق الانسان.

واستعرض مفوض حقوق الإنسان مع البعثة التي ترأسها كورينفاركا، مديرة قطاع النظم الدولية بالمكتب الدولي للشغل، الترسانة القانونية الموريتانية والدولية، التي اعتمدتها موريتانيا لحماية وترقية حقوق الإنسان، بما فيها تلك المتعلقة منها بحقوق العمال ومكافحة العمل الجبري.

وقدم المفوض خلال جلسة العمل التي عقدها مع البعثة بمكتبه في نواكشوط،عرضا حول دور المفوضية في مجال تنفيذ خارطة الطريق الوطنية لمكافحة آثار الاسترقاق.

من جهته استعرض وزير الشؤون الإسلامية أحمد ولد أهل داوود مع البعثة الدولية، التطبيق الامثل للاتفاقية رقم 29 المصادق عليها من طرف الحكومة الموريتانية المتعلقة بمكافحة العمل الجبري.

حضر اللقائين عدد من المسؤولين الموريتانيين، في وزارة الشؤون الإسلامية، ومفوضية حقوق الإنسان والعمل الإنساني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة