أخبار

موريتانيا.. الرئيس يبحث وضعية شركة صناعة السفن

 

اجتمع الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز اليوم الاثنين مع إدارة وعمال الشركة الوطنية لصناعة السفن الموريتانية، لمناقشة مشاكل العمال ومهام الشركة.

وتم خلال الاجتماع، طرح المشاكل التي يعاني منها العمال وآفاق عمل الشركة ودورها في تزويد الصيادين التقليديين بزوارق وطنية حديثة تتمتع بالمواصفات الفنية المطلوبة.

وحضر الاجتماع وزير الصيد والاقتصاد البحري الناني ولد اشروقه، ومدير ديوان رئيس الجمهورية أحمد ولد باهيه و مستشار برئاسة الجمهورية محمد سالم ولد مرزوك، والمدير العام للشركة  اتيام احمد تيجان ورئيس مجلس إدارتها  اعمر ولد رابح.

وقد أنشئت الشركة الوطنية لصناعة السفن بمرسوم صادر بتاريخ ٢٠١٤/١٢/٣١ وتتمثل مهمتها في صناعة السفن الحديثة وإصلاحها وصيانتها.

وتهدف الشركة حسب القائمين عليها لتجديد وعصرنة أسطول الصيد التقليدي وخلق فرص العمل والتسيير المعقلن للثروات البحرية إضافة إلى المشاركة في تنمية قطاع الصيد والنمو الاقتصادي والاجتماعي في البلاد.

و تمكنت  الشركة منذ إنشائها من خلق ١٢٠ فرصة عمل دائمة وصنع ٤٩ سفينة، كما وفرت ٥٠٠ فرصة عمل في القطاع.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة