أخبار

موريتانيا.. الرئيس يدعو مرشحي الأغلبية للانسحاب ودعم “الاتحاد”

دعا الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز اليوم الثلاثاء كل من ترشح من الأغلبية في دوائر النسبية، “خارج السياق”، إلى سحب ترشحه ودعم لوائح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية .

دعوة الرئيس الموريتاني جاءت خلال اجتماع في مدينة النعمة شرقي البلاد، مع الأطر والمنتخبين وممثلي روابط المنمين والفاعلين الاجتماعيين في مقاطعات الحوض الشرقي.

وقال ولد عبد العزيز “إن الحزب وجه بعض أحزاب الأغلبية للترشح في دوائر النسبية، وتحديد شخص معين وحزب معين للترشح في هذه الدوائر، ولم يطلق العنان كما يشاع لجميع أحزاب الأغلبية للترشح كما حصل”.

وطالب الرئيس “كل من ترشح خارج هذا السياق بسحب ترشحه ودعم لوائح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية في الانتخابات المقبلة” .

وكانت ترشيحات الحزب الحاكم قد أثارت غضب العديد من الناشطين السياسيين في صفوفه، ما دفع العديد منهم إلى الترشح من أحزاب أخرى داخل ائتلاف الأغلبية الحاكمة.

ولد عبد العزيز خلال اجتماعه بأطر الحوض الشرقي، جدد دعوة أنصاره إلى التصويت لصالح حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم، في الانتخابات التشريعية والمحلية والجهوية التي ستنظم فاتح سبتمبر المقبل.

وسبق لولد عبد العزيز أن أكد أمس الاثنين من انبيكت لحواش (160 كلمتر من مدينة النعمة عاصمة الحوض الشرقي)، أن « من يساند هذا النظام ونهجه، عليه أن يصوت للاتحاد من أجل الجمهورية »، قبل أن يؤكد أن « اختيار حزب الاتحاد من أجل الجمهورية ينبغي أن يكون هو هدف الجميع »، وفق تعبيره.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة