مجتمع

موريتانيا: العاملون في “أمل 2012” يطالبون الرئيس بالتدخل لحل مشكلتهم

موريتانيا: العاملون في

متحدث باسم المجموعة أكد أن الرواتب معطلة من نوفمبر

عبر ناطق باسم حملة الشهادات العاملين في برنامج التدخل الخاص المعروف بـ”أمل 2012″ عن استيائهم العميق من الظروف التي يعملون فيها، قائلا إن 286 موظف في نواكشوط  لم يستلموا رواتبهم منذ شهر نوفمبر الماضي، وأن الجهات المعنية لم تسلم عقود العمل التي وعدتهم بها.

وقال المتحدث باسم المجموعة لصحراء ميديا إنهم يطالبون الرئيس محمد ولد عبد العزيز بالتدخل شخصيا لأجل حل المشكلة، وذلك لضمان استمرار العملية في ظروف مقبولة ومرضية.

وأكد المتحدث بأن عمال شركة سونمكس الذي التحقوا بالعمل مؤخرا يعيشون في ظروف مختلفة من حيث العقود وتوفر المرتبات، في حين أن الشباب العاملين في البرنامج من حملة الشهادات “يعيشون في ظروف صعبة ومزرية، ولا يملكون أي مصادر تمويل لتأمين حياتهم وعيشهم” يقول المتحدث، مطالبا السلطات بحل مشكلتهم في أسرع وقت ممكن.

وأطلقت الحكومة الموريتانية برنامج “أمل 2012” استكمالا لبرنامج “تضامن 2011” لمواجهة الجفاف الذي يضرب مناطق واسعة من موريتانيا، بسبب النقص في تساقط الأمطار.

وتضم العملية  عدة محاور أولها الأمن الغذائي للسكان، ويوجد في نواكشوط 286 محلا تجاريا تابعا للعملية،  وأكثر من 1000 محل في داخل البلاد، تبيع المواد الأساسية : الأرز والقمح والسكر والمعكرونة والسكر والزيت لصالح حوالي 160 ألف أسرة يوميا، بأسعار مدعومة.
 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة