مجتمع

موريتانيا: المعلمون ينظمون وقفة أمام وزارة التعليم الأساسي للاحتجاج على “تجاهل مطالبهم”

المحتجون طالبوا بتطبيق مرسوم الأسلاك وعلاوة البعد وزيادة الأجور وقطع أرضية وقروض بناء

نظمت النقابة الحرة للمعلمين المنضوية في الكونفدرالية الوطنية للشغيلة الموريتانية، صباح اليوم الأحد وقفة احتجاجية أمام وزارة التعليم الأساسي بالعاصمة نواكشوط وذلك للاحتجاج على “تجاهل” الوزارة لعريضة مطلبية قالت النقابة إنها تقدمت بها.

وقالت النقابة في بيان وزعته في الوقفة، وتلقت صحراء ميديا نسخة منه، إن العريضة المطلبية تتمثل في “تطبيق مرسوم أسلاك التعليم الأساسي بشكل متفق عليه، فتح المفاوضات حول زيادة الرواتب، ومراجعة مرسوم علاوات البعد حتى تكون في شكل مقبول، وتوزيع القطع الأرضية ومنح قروض البناء”.

وأضافت النقابة إن “هذه المطالب تأتي ضمن عريضة مطلبية أودعتها لدى الجهات المعنية”، مشيرة إلى أنها “قبل أن تقدم على الاحتجاج منحت الوزارة فرصة من الوقت لتحقيق هذه المطالب ولكن شيئا على الواقع لم يتحقق”، حسب تعبيرها.

واعتبرت النقابة أن “تجاهل” الوزارة لمطالبهم هو ما جعلهم ينظمون هذا الاعتصام أمام الوزارة وبعض الإدارات الجهوية “من أجل لفت أنظار الحكومة والرأي العام لما يتعرض له التعليم بوجه عام والأساسي بوجه خاص”، حسب البيان.

وقالت النقابة إنها “ماضية في هذا النوع من الاحتجاج والاعتصام حتى تستجيب الوزارة لجميع مطالبها”.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة