مجتمع

موريتانيا :الناقلون يلوحون بالإضراب عن الطعام وحرق سياراتهم احتجاجا على قرار فرض ضريبة اذن الخروج

موريتانيا :الناقلون يلوحون بالإضراب عن الطعام وحرق سياراتهم احتجاجا على قرار فرض ضريبة اذن الخروج

قرروا اضرابا شاملا غدا الثلاثاء لإرغام الحكومة على الإستجابة لمطالبهم

يعتزم اكثر من مائتي سائق سيارة للنقل البري في موريتانيا الدخول في اضراب عام غدا الثلاثاء احتجاجا على استمرار فرض ضريبة اذن الخروج التى اعيد العمل بها بعد 7سنوات من الالغاء ، وقال متحدث باسم  السائقين في اتصال بصحراء ميديا انهم سيمارسون مختلف اساليب الاحتجاج للفت الانتباه اليهم بما فيها الاضراب عن الطعام وحرق سياراتهم  حتى تقرر سلطة تنظيم النقل البري الغاء القرارات التى وصفها بالجائرة في حقهم

ووصف ولد محمد خونه؛ في تصريح لصحراء ميديا، الضريبة الجديدة بغير المبررة، قائلا إن دفع السيارات الصغيرة لمبلغ 1000 أوقية، والباصات الكبيرة لـ 1500 أوقية، “أمر مجحف ولا يتناسب والأزمة الاقتصادية التي يعيشها الناقلون”.

وكان متحدث باسم الناقلين البريين في موريتانيا قد قال لصحراء ميديا إنهم يرفضون قرار سلطة تنظيم النقل البري بإلزامهم، ابتداء من اليوم الأحد، دفع رسوم أذونات الخروج لدي نقاط تابعة للسلطة قبل خروجهم من نواكشوط في اتجاه أي داخل البلاد.

وأضاف المصدر أن سلطة تنظيم النقل البري لم تعمل على تنظيم القطاع وركزت على تحصيل الأتاوات من الناقلين، وهو ما يرفضونه باعتباره “اجحافا” في حقهم.  وهددوا بالإضراب رفضا لدفع رسوم أدونات الخروج.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة