أخبار

موريتانيا.. وزراء يُديرون الحملات الانتخابية للحزب الحاكم

كشف حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا اليوم الجمعة عن طواقم حملته للانتخابات التشريعية والبلدية والجهوية المقبلة.

وتكونت طواقم الحملة من معظم الوزراء في الحكومة الموريتانية، منهم عشرون وزيرا موزعين بين المنسقية الوطنية، وتنسيق الحملة في ولايات الداخل.

وضمت المنسقية الوطنية للحملة 5 وزراء هم: وزير الدفاع جالو مامادو باتيا، ووزيرة الإسكان آمال بنت المولود، ووزير الاقتصاد المختار ولد اجاي، ووزير النفط محمد ولد عبد الفتاح، ووزير التشغيل والتكوين المهني  سيدنا عالي ولد محمد خونه، بالإضافة لرئيس الحزب الحاكم سيدي محمد ولد محم.

وبخصوص تنسيق حملة الحزب في ولايات نواكشوط والداخل، تم اختيار خمسة عشر وزيرا لإدارة الحملة، ففي ولايات  نواكشوط الثلاث اختيرت وزير الزراعة لإدارة الحملة في نواكشوط الشمالية، وفي نواكشوط الجنوبية تم اختيار وزير العدل، وفي الغربية وزير الثقافة.

أما في الحوض الشرقي، فقد تم اختيار الوزير الأمين العام للرئاسة الشيخ محمدو ولد الشيخ سيديا، وفي الحوض الغربي، اختير وزير التهذيب إسلم ولد سيدي المختار، أما في العصابة فاختار الحزب مفوض حقوق الإنسان، محمد الأمين ولد سيدي.

وفي ولاية كوركل، وزير الصيد والاقتصاد والبحري الناني ولد اشروقة، ولاية البراكنه وزير المياه والصرف الصحي: يحي ولد عبد الدائم، وفي ولاية آدرار، وزير البيئة والتنمية المستدامة، آميدي كامرا، وفي نواذيبو وزير التعليم العالي والبحث العلمي سيدي ولد سالم.

أما في ترارزة، فقد اختير وزير النقل محمد عبد الله ولد اوداع، في تكانت، وزيرة التجارة خديجة امبارك افال، وفي إنشيري وزيرة الشباب مريم بنت بلال،وفي  كيدماغا الوزير المنتدب لدى وزير الاقتصاد والمالية المكلف بالميزانية: محمد ولد كمب، وفي  تيرس الزمور وزير الصحة كان بوبكر.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة