أخبار

موريتانيا.. « التبرئة » تنهي أكثر محاكمات روصو إثارة

 

أصدرت محكمة مدينة روصو، جنوب غربي موريتانيا، حكماً بتبرئة قائد فرقة الدرك في المدينة إبراهيم ولد الكور، من تهمة « انتهاك خصوصية » عضو مجلس الشيوخ السابق محمد ولد غده.

وصدر الحكم النهائي في القضية اليوم الأربعاء، وذلك بعد تأجيل صدوره الأسبوع الماضي.

وقال دفاع ولد غده إن عملية انتهاك الخصوصية جرت خلال اعتقال عضو مجلس الشيوخ على خلفية حادث سير شهر مايو من العام الماضي، حين تمت مصادرة هواتفه النقالة.

واتهم فريق الدفاع فرقة الدرك في الولاية، بتسريب تسجيلات صوتية من هاتف موكلهم بعد اختراقه، وقدم بناء على ذلك عريضة أمام رئيس المحكمة بعد حفظ النيابة للدعوى المقدمة أمامها.

وكانت جهات مجهولة قد سربت مقاطع صوتية لعضو مجلس الشيوخ بعد اعتقاله.

وقال ولد غده العام الماضي إنه سيرفع دعوى قضائية ضد من تورطوا في عملية انتهاك خصوصيته، وعدم التقيد بالحصانة البرلمانية التي يتمتع بها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة