أخبار

موريتانيا: تجار الأضاحي صيد سهل لعصابات نواكشوط

تعرض عدد من تجار سوق الأضاحي بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، خلال الأيام الأخيرة، لعمليات تلصص واعتداء جسدي ومصادرة أضاحيهم من طرف لصوص مسلحين.
 
واشتكى التجار في حديث مع “صحراء ميديا” من غياب الأمن في سوق الاضاحي الأكبر في العاصمة، والمعروف محلياً باسم “المربط”، والذي يقع في المنطقة القريبة من ميناء نواكشوط المستقل.
 
وطلب التجار من السلطات الموريتانية توفير الحماية والأمن في السوق، خاصة مع اقتراب عيد الأضحى المبارك، وتزايد الإقبال على السوق.
 
وأشار التجار إلى أنهم تعرضوا خلال الليالي الأخيرة لهجمات عديدة من طرف اللصوص المسلحين بالسكاكين والسيوف، مؤكدين غياب أي تواجد أمني في المنطقة.
 
وقال التجار في حديثهم مع موفد “صحراء ميديا” إن اللصوص يستغلون غياب الإنارة العمومية عن المنطقة التي يقع فيها السوق، ويهاجمون المواشي ما يرغم التجار على الدخول في مواجهة غير متكافئة معرضين حياتهم للخطر.
 
وينشط غالبية التجار في سوق بيع المواشي قبيل عيد الأضحى المبارك، وأغلب هؤلاء التجار يدخلون نواكشوط في هذه الفترة قادمين من البوادي والأرياف لبيع مواشيهم.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة