أخبار

موريتانيا تخرج دفعة جديدة من الضباط الطيارين

شهدت المدرسة العسكرية للطيران بمدينة أطار، أمس الاثنين تخرج الدفعة الثانية من الطلبة الضباط الطيارين بحضور وزير الدفاع الموريتاني جالو ما مادو باتيا، رفقة القائد المساعد للأركان العامة للجيوش الفريق حنن ولد سيدي.
 
 وتحمل هذه الدفعة اسم الشهيد الملازم أول طيار باب أحمد ولد التراد، الذي استشهد أثناء حصة تدريبية على متن طائرة مروحية عام 2008.
 
وتتكون الدفعة الجديدة من 14 ضابطا، موزعين على تخصصات الطيارين مقاتلين، وطياري نقل، وفنيين، وتلقو تكوينا تقنيا وعسكريا مكثفين.
 
وزير الدفاع الموريتاني قال خلال الحفل، إن هذه الدفعة تلقت من المعارف التقنية والعلمية ما سيخولها مستقبلا من أداء مهامها بمهنية واحتراف.
 
من جانبه قائد أركان الجيش الجوي اللواء محمد ولد أحريطاني،أكد  في كلمة بالمناسبة، أن هذا التخرج جاء تتويجا لجهود، بذلتها الأركان العامة للجيوش من خلال أركان الجيش الجوي، والطاقم التأطيري بالمدرسة على مدى ثلاث سنوات، بغية إكساب الخريجين مهارات وخبرات عسكرية، تمكنهم مستقبلا من تنفيذ المهام المسندة إليهم على أحسن وجه.
 
وأنشأت المدرسة العسكرية للطيران يونيو 2010، وتمكنت منذ تأسيسها من تكوين دفعتين من التقنيين لصالح الموريتانية للطيران، بالإضافة إلى تكوين دفعة ثانية من الطيارين المقاتلين وطيارين مدربين وطيارين جاهزية قتالية درجة أولى وثانية وثالثة وأربع دفعات من ضباط الصف التقنيين في مختلف التخصصات.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة