أخبار

موريتانيا تستلم تمويلا للتدخل ضد الجراد المهاجر

استلمت موريتانيا اليوم الخميس تمويلا من هيئة مكافحة الجراد الصحراوي بالمنطقة الغربية التابعة لمنظمة الأمم المتحدة للأغذية والزراعة (الفاو)، يتمثل في 11 سيارة رباعية الدفع مجهزة بوسائل متعددة للتدخل ضد الجراد المهاجر.

وقال الأمين العام لوزارة الزراعة الموريتانية احمدو ولد ابوه إن الدعم الذي يعتبر الدفعة الأولى من قوة التدخل ضد الجراد المهاجر في المنطقة الغربية، يدخل في إطار تنفيذ الاتفاق المبرم في شهر فبراير الماضي بين موريتانيا وهيئة مكافحة الجراد الصحراوي بالمنطقة الغربية والمتعلق باحتضان موريتانيا هذه القوة.

وأضاف ولد ابوه أن “هذه القوة ستدعم الفرق الفنية للاستكشاف عن آفة الجراد في موريتانيا وفي المنطقة الساحلية بشكل عام”، مؤكدا أنه سيتم توسيع هذا الدعم ليصل إلى 26 سيارة في أفق 2022.

من جهته أكد لأمين التنفيذي لهيئة مكافحة الجراد الصحراوي في المنطقة الغربية الدكتور محمد الأمين ولد حموني أن الدفعة الممولة من قبل صندوق الائتمان لهيئة الجراد المهاجر بلغت تكلفتها 1،5 مليون دولار، “ويعتبر ذلك اعترافا بالتجربة الطويلة لموريتانيا في مجال مكافحة الجراد الصحراوي في المنطقة الساحلية” حسب تعبير ولد حموني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة