أخباراقتصاد

موريتانيا تشرح أسباب تقدمها على مؤشر “داونغ بيزنس”

نظمت وزارة الاقتصاد والمالية الموريتانية، اليوم الجمعة يوما تحسيسيا حول نتائج التقريرالسنوي الصادرعن البنك الدولي حول مؤشر مناخ الاعمال (داونغ بيزنس) لسنة 2019.

وتضمن اليوم عرضا عن هذا التقرير والخطوات الإصلاحية التي قامت بها الحكومة الموريتانية من أجل تحسين مناخ الاعمال، والذي بموجبه تقدمت موريتانيا بعشر نقاط (من الرتبة 150 الى الرتبة 148).

وأكد وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد اجاي في كلمة له أن “موريتانيا سجلت تحسنا ملحوظا على الصعيد الاقتصادي، حيث حقق معدل النمو الاقتصادي زيادة سنوية بنسبة 5ر3% عام 2018، متجاوزا بذلك توقعات النمو التي كانت بحدود 3%.

وأضاف أن المؤشرات تشير الى أن النمو الاقتصادي هذه النسبة سترتفع الى 5ر4 % عام 2019.
وأعرب عن امتنان الحكومة الموريتانية لجميع الشركاء الفنيين والماليين وخاصة فريق البنك الدولي على ما قدموه من دعم متواصل في اعداد وتنفيذ الإصلاحات الرامية إلى تحسين مناخ الأعمال في موريتانيا.
وقال وزير الاقتصاد والمالية إن فريق البنك الدولي اصدر تقريره السنوي السادس عشر حول تعاطي الاعمال ومناخها لعام 2019 تحت عنوان “التدريب من اجل الإصلاح” حيث أبان عن تقدم جيد أحرزته موريتانيا.

وبين وزير الاقتصاد ان الإصلاحات التي تم القيام بها تعزز المنظومة العامة التي شرعت فيها الحكومة لتحسين مناخ الأعمال والنهوض بالاستثمارات والتي من بينها مدونة استثمارات محفزة للمستثمرين المحليين والأجانب ،منطقة نواذيبو الحرة ، تواجد جميع المصالح المعنية بتأسيس وقيد الشركات تحت سقف واحد وضمن شباك موحد .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة