أخبارمجتمع

موريتانيا.. تكوين في مجال محاربة الاتجار بالبشر

أطلقت وزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة الموريتانية بالتعاون مع المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا “الإيكواس” اليوم الاثنين تكوينا لصالح عدد من الفاعلين في محافحة المتاجرة بالبشر.

ويشارك في الورشة التي تدوم يومين 25 من الفاعلين في مجال المتاجرة بالبشر وكل الأعمال التي تؤدي إلى العمل الاجباري.

يشمل برنامج التكوين تقريرا عن التأثيرات السلبية للعمل الاجباري على المجتمع بصورة عامة وعلى الشباب على وجه الخصوص، وتعارضه مع القوانين الدولية التي تمنعه وتحرم المتاجرة بالبشر.

إضافة الى تقديم عرض آخر عن الاستراتيجية الجهوية لمكافحة الهجرة السرية و مخاطرها على المهاجر .

وأكد الأمين العام لوزارة الوظيفة العمومية والعمل وعصرنة الادارة أحمد ولد محمد محمود ولد الديه أن تنظيم هذه الورشة التكوينية يكتسي أهمية كبيرة لأنها ستمكن عددا من الفاعلين في مجال محاربة المتاجرة بالبشر من الاطلاع أكثر على القوانين والنظم الدولية التي تم وضعها لمكافحة هذه الظاهرة.

وأوضح ان الشراكة مع الاتحاد الأوروبي مكنت من خلق مشروع دعم حرية التنقل والهجرة في إفريقيا المؤسس من طرف المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا، والذي يتولى تنفيذه المركز الدولي لتطوير سياسات الهجرة في دول المنطقة .

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة