رياضة

موريتانيا تلعب مباراة قوية وتخسر بهدف من ضربة جزاء

 خسر المنتخب الموريتاني لكرة القدم، مساء اليوم الثلاثاء، بهدف مقابل صفر، في المباراة الأولى له، أمام منتخب الكونغو الديمقراطية، ضمن المجموعة الرابعة في بطولة افريقيا للاعبين المحليين في ملعب بيتير موكابا  بمدينة بولوكوان
في جنوب افريقيا.
 
وخاض المنتخب الوطني الموريتاني (المرابطون) مباراة قوية، بأداء متميز، وهدد شباك حارس المرمى الكونغولي عدة مرات، من خلال محاولات كادت بعضها أن تتحول إلى أهداف.
 
وسجل المنتخب الكونغولي في الدقيقة 51 عبر ضربة جزاء احتسبها الحكم الجزائري الذي أدار المباراة.
 
وخلال الشوط الثاني طرد قائد المنتخب موسى بقايوقو، بعد حصوله على بطاقة صفراء مرتين.
 
وقال المعلق الرياضي لقناة “بيين سبورت” ـ الجزيرة الرياضية سابقاً ـ على ظهور المنتخب الموريتاني بصورة قوية، وهو ما أجمع عليه المحللون في الاستديو بالدوحة، حيث أكدوا ظهور المنتخب الكونغولي مرتبكاً في الشوط الأول، في حين قدم الموريتانيون صورة مقبولة خلال مشاركتهم الأولى.

وتعطي صورة المنتخب الموريتاني اليوم أملا بالفوز خلال المبارتين المقبلتين، حيث أن الكونغو تصنف على أنها أقوى المنتخبات في المجموعة الرابعة.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة