مجتمع

موريتانيا: جمعية تتحدث عن خروقات في إحصاء الأجانب

موريتانيا: جمعية تتحدث عن خروقات في إحصاء الأجانب
قالت الجمعية الموريتانية للتنمية ومكافحة الفقر، الناشطة في المجال الحقوقي والتنموي، إن هنالك تلاعب كبير في إحصاء الأجانب في مركز الإحصاء بمقاطعة السبخة، جنوبي نواكشوط، وذلك بالتزامن مع الإقبال الكبير الذي تشهده المراكز بعد إلغاء الرسوم على إقامة الأجنبي.
وقال الشيخ ولد سيدي، رئيس الجمعية الموريتانية للتنمية ومكافحة الفقر، في تصريح لصحراء ميديا إن “القائمين على مركز إحصاء الأجانب بالسبخة يقومون بالتلاعب بالطابور الكبير وذلك مقابل مبالغ مالية يدفعها الراغبون في الحصول بشكل سريع على الإقامة”.
وأضاف أنهم في الجمعية “طلبوا لقاء مع مدير المركز ولكنه رفض ذلك”، مطالبا السلطات بضرورة “إرسال بعثة للتحقيق في القضية ووقفها لأنها تعطي صورة سيئة للأجنبي عن الإدارة الموريتانية”، وفق تعبيره.
وكانت السلطات الموريتانية قد ألغت الرسوم المفروضة على الأجانب للحصول على الإقامة على الأراضي الموريتانية.
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة