مجتمع

موريتانيا: حزب (تواصل) يحمل السلطات مسؤولية حماية الجاليتين في مالي والسنغال

موريتانيا: حزب (تواصل) يحمل السلطات مسؤولية حماية الجاليتين في مالي والسنغال

الحزب يدعو “الإخوة في جمهورية مالي الشقيقة إلى تسوية الخلاف وحل النزاع بالحوار والطرق السلمية”

قال حزب (تواصل) ذي الميول الإسلامية، إنه يحمل السلطات الموريتانية “مسؤولية حماية الجاليتين في مالي والسنغال”، كما عبر عن “انشغاله العميق واهتمامه البالغ” بمتابعته أوضاع الجاليتين، معرباً عن “تضامنه معهم”.

ودعا الحزب في بيان تحصلت صحراء ميديا على نسخة منه، أفراد الجاليتين إلى “الحيطة والحذر”، جراء “المعارك المتزايدة في الشمال المالي، والاحتجاجات المتصاعدة في أنحاء السنغال”، مشيراً في نفس السياق إلى ما قال إنه “عدم الحصافة والتروي وغياب الرسالة في إدارة العلاقات والملفات الخارجية من طرف الدبلوماسية الموريتانية الرسمية”.
الحزب المعارض طالب السلطات “باتخاذ الإجراءات الدبلوماسية” الكفيلة بحماية الجاليتين، مؤكداً أن “سياسة حسن الجوار ومساعدة الأشقاء على حل مشاكلهم أولى من غيرها”، داعياً “الإخوة في جمهورية مالي الشقيقة إلى تسوية الخلاف وحل النزاع بالحوار والطرق السلمية”، حسب تعبيره.
هذا وتشهد كل من مالي والسنغال تطورات متسارعة، حيث تعيش مالي حالة من الاضطرابات نتيجة للحرب الدائرة شمال البلاد، فيما تعيش السنغال على وقع احتجاجات متصاعدة لرفض قبول ترشح الرئيس المنتهية ولايته عبد الله واد.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة