أخبارمجتمع

إحالة «مثليين» إلى السجن في موريتانيا

أحال  وكيل الجمهورية لدى محكمة نواكشوط الغربية، اليوم الاثنين، عشرة  أشخاص إلى السجن المدني في العاصمة نواكشوط، بتهمة “ارتكاب أفعال مخلة بالحياء”.

كما وجه وكيل الجمهورية إلى الأشخاص المذكورين تهمة « انتهاك حرمات الله، ولفت الانتباه إلى مناسبة للفجور ».

ويأتي سجن المذكورين على خلفية انتشار فيديو « لحفل مثلي » قبل أكثر من أسبوع في موريتانيا، وأثار جدلا واسعاَ على مواقع التواصل الاجتماعي.

وقال مصدر أمني لصحراء ميديا، إن الفيديو المنتشر لم يكن لحفل زفاف كما راج، ولكن المشاهد تضمنت تمثيلا لمشهد زواج، مشيرا إلى أنه قد يكون وراءه سعي لكسر الرفض الاجتماعي من خلال تمرير مثل هذه المشاهد، إضافة للسعي وراء الحصول على تسويق خارجي، وفق تعبير المصدر الأمني.

ويمنع القانون الموريتاني المستمد من الشريعة الإسلامية الزواج المثلي، كما يحارب جميع أنواع المثلية ويفرض عقوبات قاسية في حقها. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق