مجتمع

موريتانيا: شباب 25 فبراير يتظاهرون للمطالبة بإنهاء “حكم العسكر”

ولد حيمدان: مستعدون للتضحية من أجل “تخليص البلاد من هذا الكابوس الذي بات يؤرق الجميع

من المتوقع أن تنظم حركة شباب 25 فبراير؛ صباح اليوم الثلاثاء وقفة احتجاجية أمام  مقر المجلس الدستوري بالعاصمة الموريتانية نواكشوط، للمطالبة بـ”إنهاء حكم العسكر الذي دخل عامه 34“.

وقال القيادي بحركة 25 فبراير أحمد ولد حبمدان، في اتصال مع صحراء ميديا، إنهم يسعون، من خلال وقفة اليوم، إلى لفت انتباه الراي العام الوطني الى أن “الحكم العسكري ما لم ينته الى الابد فسيبقى الوطن يتخبط في متاهات خربته لسنوات خلت وزرعت اليأس والإحباط في نفوس الشباب”؛ على حد وصفه.

وأكد ولد حيمدان؛ أن عناصر حركة 25 فبراير “مستعدون للتضحية من أجل “تخليص البلاد من هذا الكابوس الذي بات يؤرق الجميع”؛ مضيفا أنهم سيركبون “كافة المخاطر من اجل تحقيق هذا الهدف، خاصة وان مناخ الديمقراطية اجتاح المنطقة وقبلها موريتانيا وقد وأده العسكر“.

وخلص القيادي في حركة 25 فبراير؛ إلى القول إنه مادام النظام العسكري قائما في موريتانيا؛ “فلن يكون هناك أمل للشباب ولا للتنمية ولا الديمقراطية؛ و أن ساعة الحسم قد أزفت”؛ بحسب تعبيره.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة