مجتمع

موريتانيا: عشرات الأطباء ينددون بالتحويل “التعسفي” لزملائهم في لبراكنه

أكدوا أنهم رهن إشارة منسقية نقابات الصحة “للذود عن الحقوق والحفاظ على المكاسب”

ندد أكثر من 50 طبيبا عاما، يعملون في مناطق مختلفة من موريتانيا، بما وصفوه بتجاوز كل القوانين “بإجراء تحويل تعسفي لكافة أطباء ولاية لبراكنه”، على إثر خلافهم مع الإدارة الجهوية للصحة في الولاية.

وقال بيان أصدره الأطباء، وتوصلت به صحراء ميديا، إن السلطات الجهوية “أقدمت على تكسير أبواب مكاتب الأطباء المحولين”، مشيرا إلى أن ذلك جرى “بدون حضور المدير الجهوي ولا الحكام ولا مفتشية وزارة الصحة ولا الأطباء المعنيون”، وأضاف: “هي سابقة تنذر بخطر محدق”.

وأكد الأطباء تمسكهم بالنقابة الوطنية للأطباء الموريتانيين؛ المنضوية تحت لواء منسقية نقابات الصحة بموريتانيا، “والتي كانت ولا زالت تدافع عنا إطارا نقابيا وحيدا وجامعا لنا”؛ بحسب تعبيره.

وطالب بيان الأطباء وزير الصحة ب”التأمل وتحمل المسؤولية لتصحيح هذه الوضعية ورفع الظلم عن زملائنا بولاية لبراكنة”؛ مشددا على أهمية “الرجوع  عن إجراء تحويلهم ودراسة رسالة التظلم المرفوعة من طرفهم والتحقيق فيها”.

وأعلن الأطباء أنهم “رهن إشارة منسقية نقابات الصحة للذود عن الحقوق والحفاظ علي المكاسب في كل وقت وحين، وخصوصا في القضية المستعجلة التي تخص مجموعة الزملاء بولاية لبراكنه”؛ بحسب البيان الذي أصدروه.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة