مجتمع

موريتانيا: قسم الاتحاد الوطني بكلية الطب يرفض “العروض الترقيعية” لإنهاء إضرابه

موريتانيا: قسم الاتحاد الوطني بكلية الطب يرفض
أكد إسلمو ولد إبراهيم؛ مسؤول التنظيم في قسم الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا بكلية الطب، أن الاتحاد يرفض “كل العروض الترقيعية التي لن تجدي نفعا”، مشيرا إلى أن “المطالب واضحة ولا بد من تحقيقها كاملة”.

وندد ولد إبراهيم، في مهرجان افتتاحي لثاني أسابيع الإضراب، بما وصفه باستمرار الجهات الوصية في التلكؤ في الاستحقاقات الطلابية.

ونوه مسؤول التنظيم ب”التكاتف المنقطع النظير الذي أبداه طلاب كلية الطب”، والذي قال إنه “تجلى في نجاح الإضراب من خلال المقاطعة التامة للدروس منذ الأسبوع الماضي”.

وكان الاتحاد الوطني لطلبة موريتانيا قد أعلن عن إضراب الأسبوع الماضي طالب فيه بـ:

ـ مطعم للطلاب

ـ تشكيل مجلس إداري للكلية

ـ توفير النقل

ـ تعميم المنحة وزيادتها

ـ تصوير مجاني

ـ تلقيح مجاني

ـ توفير تجهيزات للكلية

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة