أخبار

موريتانيا قلقة من تداعيات العمليات العسكرية في سوريا

عبرت موريتانيا عن قلقها الشديد، من تداعيات العمليات العسكرية على أرواح المدنيين السوريين، وحقهم الطبيعي في العيش في وطنهم بأمن.

وقالت وزارة الخارجية الموريتانية في بيان لها اليوم الجمعة إنها “تهيب بكل الفاعلين في المنطقة لتغليب منطق العقل والحكمة والسعي إلى حل سلمي للأزمة ينهي معاناة الشعب السوري الشقيق”.

وأضافت الخارجية أنها “تتابع بأسف شديد واهتمام بالغ، التطورات الجارية خلال الأيام الماضية، في شمال الشرق السوري، لتؤكد من منطلق الشرعية ومبادئ القانون الدولي، دعمها اللامشروط لاستقلال سوريا ووحدتها وسيادتها على أراضيها”.

وكانت تركيا قد شنت الأربعاء هجوما بريا على شمال سوريا، بعد ساعات من بدء مقاتلاتها ومدفعيتها قصف المناطق التي تسيطر عليها القوات الكردية.

وقال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إن العملية تهدف إلى إنشاء “منطقة آمنة” خالية من ما وصفها “بالميليشيات الكردية” لإقامة اللاجئين السوريين.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى