أخبار

موريتانيا: قيادة الدرك الوطني تطلق دروسها الرمضانية

أطلقت قيادة أركان الدرك الوطني، أمس الاثنين، النسخة السادسة من الدروس الرمضانية بمناسبة شهر رمضان المبارك، والتي تضم محاضرات دينية وندوات.
 
وقال القائمون على الدروس الرمضانية في الدرك الوطني إن الهدف منها هو تمكين عناصر الدرك وأسرهم، من معرفة مالهم وما عليهم في شرع الله وتثقيفهم في تاريخ وطنهم.
 
وقال قائد سرايا الأمن والمرافقات العقيد اشبيه ولد حمه، إن هذه التظاهرة تأتي تجسيدا للسياسة المتبعة من طرف قيادة أركان الدرك الوطني الرامية إلى التحسين من المستوى التعليمي والعلمي لأفرادها وأسرهم خاصة خلال هذا الموسم الروحاني المبارك.
 
وأوضح أن دروس هذا الموسم ستشمل تجويد وحفظ القرآن الكريم، الحديث الشريف، السيرة النبوية والفقه، بالإضافة إلى برنامج متكامل يتضمن محاضرات في مختلف المجالات التي تهم المسلمين.
 
وبدوره قال العلامة بونه عمر لي، نائب رئيس اللجنة التي تتولى الإشراف على هذه الدروس الرمضانية، إن خير ما يستقبل به هذا الشهر الكريم هو هذا النوع من النشاطات التي تجمع بين إفطار الصائم وتعليم المسلمين لدينهم الحنيف.
 
وأضاف أن هذا الجهد الذي دأبت قيادة الدرك الوطني على تنظيمه إحياءً لهذا الشهر المبارك سيكون له أثره الإيجابي على أبناء وأفراد هذا القطاع الهام.

وحضر افتتاح النسخة قائد أركان الدرك الوطني الفريق السلطان ولد محمد أسواد وقائد أركان الحرس الوطني الفريق مسغارو ولد سيدي، ووالي نواكشوط الغربية ماحي ولد حامد، وعدد من قادة أركان الدرك السابقين.

 

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة