أخبار

موريتانيا.. لقاء بين غزواني ونائب رئيس “تيار راشدون”

استقبل الرئيس الموريتاني محمد ولد الشيخ الغزواني نائب رئيس “تيار راشدون”، الذي يضم عددا من الشخصيات المحسوبة على التيار الإسلامي، واتجاهات أخرى، والتي انسحبت من كتلها في المعارضة للانضمام للداعمين لولد الغزواني خلال الانتخابات الرئاسية الأخيرة.

وقال نائب رئيس “تيار راشدون” أحمد سالم ولد محمد فاضل، في تصريح صحفي بعيد لقائه الرئيس، إن استقبال ولد الغزواني له يدخل ضمن  اللقاءات التي أجراها مع قادة الأحزاب والكتل السياسية الداعمة لبرنامجه.

وأضاف أن “هذه اللقاءات، تأتي تنفيذا لوعده الذي اختاره الشعب الموريتاني على أساسه، بإدارة البلاد عن طريق التشاور البناء والانفتاح على مختلف الطيف السياسي الوطني”.

وأكد أن التيار “يعتبر اللقاءات التي أجراها الرئيس مع قيادات حزبية وسياسية، سنة حميدة في تسيير الشأن العام والاستماع إلى مختلف الآراء، والاستفادة من مختلف الأفكار  والتجارب البناءة”.

وأشار إلى أنه عبر  لولد الغزواني عن “تقديره للخطوات التي قطعت لحد الساعة، وعن دعم التيار الكبير للقرارات التي اتخذها فخامته ؛ خاصة التدخل الفعال لتخفيف معاناة المتضررين من السيول في ولاية كيديماغا”.

والتقي ولد الغزواني بنائب رئيس تيار راشدون في الوقت الدي يتلقى فيه رئيس التيار عمر الفتح العلاج، بعد تعرضه لحادث سير على طريق الأمل الشهر الماضي، وقد عبر التيار عن شكره للرئيس لما أولى من عناية لحالة رئيس التيار والوفد المرافق له.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى