أخبار

موريتانيا.. مبادرة للحد من حوادث السير تدق ناقوس الخطر

المبادرة تقول إن طريق "بتلميت" تسبب فى مقتل 8 أشخاص خلال أسبوع

 

طالبت  حملة “معا للحد من حوادث السير”، وزارة التجهيز والنقل وكل المؤسسات المعنية بالمسارعة في إصلاح وترميم كل الطرق المتهالكة، وخاصة المقطع الحيوي الذى يمتد على طول 30 كيلومترا غرب مدينة “بوتلميت”  ، بعد تسببه فى 5 حوادث سير خلال الأسبوع الماضي.

وقالت الحملة ، اللتى يشرف عليها نشطاء فى المجتمع المدني ، إن هذا الأسبوع شهد سقوط عدد كبير من القتلى والجرحى بسبب حوادث السير.

وأشارت الحملة إلى ان 5 حوادث تسببت فى موت ثمانية أشخاص أشخاص وعدة جرحى ، فى المقطع المذكور تحديدا ، مشيرة إلى ان الحفر تسببت فى الحوادث.

وشكرت الحملة إدارة “مستشفى حمد”، وخاصة قسم الحالات المستعجلة في هذا المستشفى لما يقدم من خدمات لضحايا حوادث السير، وهي الخدمات التي تبدأ بتوفير سيارات إسعاف مجهزة في مدة تتراوح بين 20 إلى 25 دقيقة من وقوع الحادث. هذا بالإضافة إلى تحمل نفقات علاج المصابين داخل المستشفى، مع التكفل بإيصال أصحاب الإصابات البليغة إلى مستشفيات العاصمة، حسب البيان.

وطالبت السلطات بتوفير سيارات إسعاف وفرق إنقاذ على كل الطرق الحيوية، مع المطالبة بتوفير طائرة هليكوبتر وتفعيل نقاط التفتيش، ومراقبة السرعة لوضع حد لتهور السائقين، وخاصة منهم أولئك الذين يعملون في شركات النقل أو يقودون شاحنات كبيرة.

وذكرت الحملة المجلس الأعلى للفتوى والمظالم بضرورة إصدار فتوى تحرم السرعة المفرطة ، التى تتسبب فى قتل الأشخاص.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة