أخبار

موريتانيا: مجلس الفتوى يطلب معاقبة “ملحد”

طالب المجلس الأعلى للفتوى والمظالم في موريتانيا السلطات الموريتانية المختصة باتخاذ الإجراءات اللازمة من أجل إنزال “العقوبة الشرعية” بــشاب موريتاني يدعى محمد ولد علي ولد عبد العزيز كتب مقالا أساء فيه إلى الذات الإلهية والجناب النبوي الشريف.
 
وقال المجلس في بيان وزعه اليوم الخميس إنه يشجب ويستنكر ما ورد من “أقوال قذرة قبيحة وصريحة في الكفر والارتداد عن الإسلام، ويدعو إلى معاقبة “هذا المرتد وأمثاله” من كل من يسيء إلى “مقدساتنا الإسلامية”.
 
وأضاف أنه يتبرأ من مقالات هؤلاء “الملاحدة وسخافاتهم” ويربأ بنفسه عن الرد عليها لأنها “أتفه من أن يرد عليها”؛ بل هي ترد على نفسها، وتشهد بسخافة “عقول أصحابها”.
 
وكان شاب موريتاني يدعى محمد ولد عبد العزيز يقيم في الولايات المتحدة الأمريكية قد كتب الأسبوع الماضي مقالا أساء فيه إلى الذات الإلهية وإلى النبي الكريم محمد صلى الله عليه وسلم، وقد أثار موجة استنار وغضب واسعة في الشارع الموريتاني.
 
اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة