مجتمع

موريتانيا: منسقية المعارضة تؤكد أن رفض الرئيس لحكومة وحدة وطنية “لا يحمل جديدا”

موريتانيا: منسقية المعارضة تؤكد أن رفض الرئيس لحكومة وحدة وطنية

ولد حننا: الاحصاء لن ينتهي قبل 2014 والانتخابات لا يمكن أن تنظم قبل ذلك وإلا فإنها ستكون “مسرحية سيئة الإخراج”

انتقد صالح ولد حننا، الرئيس الدوري لمنسقية المعارضة الديمقراطية، النظام الموريتاني معتبرا أن الأنباء التي تم تداولها بشأن رفض الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز لتشكيل حكومة بمشاركة المنسقية “لا يحمل جديدا“.

وقال ولد حننا في تصريح لصحراء ميديا إنهم كمنسقية “يعلمون أن ولد عبد العزيز فشل في إدارة البلاد والأيام أثبتت ذلك”، معتبرا أن المنسقية “لا يمكنها الدخول في حكومة يشكلها ولد عبد العزيز لأنها لن تأتي إلا بالفشل وتردي الأوضاع”، على حد تعبيره.

وأضاف في نفس السياق أن ذلك هو ما جعلهم في المنسقية يطرحون خيار الرحيل “لأنه لا بديل عنه فالفاشل لا يرجى منه إلا الفشل”، وفق قوله.

وسخر ولد حننا من الكلام الذي نقل عن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز عن قرب إجراء الانتخابات، واصفا إياه بأنه “بالون كلامي جديد” وذلك باعتبار أن “الإجراءات الفنية معقدة بالنسبة للحالة المدنية والإحصاء لم يشمل حتى الآن إلا ربع السكان وإذا استمر على هذه الوتيرة فلن ينتهي قبل 2014″، على حد قوله.

وفي ذات السياق قال ولد حننا إن “الانتخابات لا يمكن أن تنظم قبل نهاية الإحصاء”، معتبرا أن إجراءها قبل ذلك “يعتبر مسرحية سيئة الإخراج والأداء تنضاف إلى المهازل التي سبقتها“.

وخلص ولد حننا إلى أن ولد عبد العزيز “لا يمكن لأحد أن يثق به”، مشيرا إلى أنه “لو كان يحكم العقل لاستمع إلى مبادرة من شاركوه في الحوار ولكنه لا يبحث عن هدف ولا ينطلق من قاعدة، وبالتالي هم كمنسقية لا بديل لهم عن رحيله”، وفق تعبيره.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة