مجتمع

موريتانيا: مهرجان للحزب الحاكم موازي لمهرجان المعارضة بالمجرية

موريتانيا: مهرجان للحزب الحاكم موازي لمهرجان المعارضة بالمجرية

قيادي في اتحاد قوى التقدم: ما قام به الحزب الحاكم استفزاز صريح، ولا نتحمل مسؤولية تبعات ذلك

أفاد الحسن ولد الكيحل، قيادي في اتحاد قوى التقدم ومنسق لجنة تحضير زيارة بعثة منسقية المعارضة الديمقراطية بالمجرية، أن ناشطين في حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم نصبوا خياماً بها مكبرات صوت غير بعيد من المهرجان الذي تنظمه المنسقية بالمجرية مساء اليوم.

وقال ولد الكيحل في اتصال مع صحراء ميديا إن “ما قام به الحزب الحاكم استفزاز صريح”، مشيراً إلى أنهم “اتصلوا بحاكم المجرية وأخبروه بالأمر مشيرين إلى أنهم سبق وأن حصلوا على ترخيص يمنحهم أسبقية تنظيم المهرجان”، وأضاف أن “الحاكم أخبرنا بأنه رفض الترخيص لمهرجان الحزب الحاكم إلا أنهم رفعوا طلبهم إلى الوالي الذي منحهم الترخيص”، وفق تعبيره.

وأضاف أن “مهرجان الحزب الحاكم غير بعيد من مهرجان المنسقية وهو خطوة استفزازية”، مؤكدا أنهم “أبلغوا الحاكم عدم مسؤوليتهم عن أي حوادث قد يؤدي إليها هذا الاستفزاز”، مشيراً إلى أن الوالي طلب منهم “التحلي بالمسؤولية والهدوء”.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن منسقية المعارضة الديمقراطية بدأت اليوم الخميس في جولة داخلية تنظم خلالها عدة مهرجانات في بعض المدن بولاية تكانت وسط موريتانيا.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة