أخبار

موريتانيا.. ميثاق “الحراطين” يطالب بحل مشكلة حمالة الميناء

 

طالب “الميثاق من أجل الحقوق السياسية و الإقتصادية و الإجتماعية للحراطين”، اليوم الأربعاء،  بإيجاد حل جذري لقضية حمالة ميناء نواكشوط المستقل، محذرا  السلطات من التمادي في قمع التظاهرات السلمية للحمالة .

وندد الميثاق فى بيان له بالقمع “السافر و الأسلوب السلطوي الذي يتعامل به النظام مع المطالب المشروعة للعمال” ،  مشيرا إلى أنهم فى الميثاق  لن يظلون “مكتوفي الأيدي يتفرجون  على تحطيم الحمالة لصالح أباطرة البحر الذين يمتصون عرقهم و يحرمونهم حقهم في العيش الكريم” ، حسب البيان.

جاء ذلك خلال زيارة رئيس الميثاق العيد ولد محمذن  لميناء نواكشوط لتفقد أحوال الحمالة ، وعبر خلال الزيارة عن تضامن الميثاق مع “الحمالة” في نضالهم “الثوري ضد التحالف المافيوي الذي يربط جنرالات الزبونية ببارونات الطبقة الرأسمالية الوليدة”، وفق تعبيره.

 

وحسب الميثاق فإن الحمالة يخوضون  ” منذ أيام إضرابا ، بعد أن وجهوا عدة إنذارات  لكل الطبقة العمالية و ذلك بعد أن أصدروا انذارا قبل أيام من الإضراب، لكن النظام القائم واصل تعنته و تجاهله لمطالب هؤلاء الحمالة و بدل أن يجلس معهم على طاولة الحوار من أجل النظر في مطالبهم المشروعة، استقبلتهم قواته بالقمع الهمجي و الضرب المبرح”، حسب البيان .

وقال الحمالة في تجمع كبير اليوم إن القمع لن يثنيهم عن حقهم و لن يزيدهم إلا صمودا من أجل مطالبهم التي أجملوها في توفير النقل ، وتفريغ الحاويات داخل الميناء أو التعويض عنها ، وتوفير نقطة صحية ذات مداومة و سيارة إسعاف.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة