مجتمع

موريتانيا: ناقلون يرفضون إخلاء محطة “عمومية” والانتقال إلى أخرى “خصوصية”

موريتانيا: ناقلون يرفضون إخلاء محطة

ولد الفاللي: محطة سوق “لكبيد” مشرعة وقد شغلناها لعدة سنوات كنا ندفع خلالها الضرائب بشكل شهري

أعلنت مجموعة من سائقي سيارات النقل في محطة سوق “لكبيد” بمقاطعة عرفات، شمال العاصمة نواكشوط، رفضها لما قالت إنه طلب تقدمت به السلطات بضرورة إخلاء المحطة والتنقل إلى محطة جديدة بمقاطعة توجنين.

وبررت المجموعة البالغ عددها 150 سائقاً رفضها لطلب السلطات بحجة أن المحطة التي يشغلونها الآن مشرعة لدى السلطات العمومية، فيما المحطة التي تود السلطات نقلهم إليها تعود ملكيتها للقطاع الخاص.

وقال الداه ولد الفاللي وهو سائق بمحطة سوق لكبيد، في اتصال مع صحراء ميديا “لقد تفاجأنا اليوم بعناصر من الشرطة تطلب منا إخلاء المحطة المشرعة والتي شغلناها لعدة سنوات كنا ندفع خلالها الضرائب بشكل شهري”.

وأضاف ولد الفاللي أن “الشرطة طلبت منا إخلاء المحطة والتوجه نحو محطة أخرى بمقاطعة توجنين يملكها القطاع الخاص”، مؤكداً أنهم “يرفضون طلب الشرطة ويصرون على أن يخلوا محطتهم فقط إذا منحت لهم محطة جديدة تابعة للدولة”، وفق تعبيره.

وأشار إلى أن المنطقة التي حددت لهم كبديل عن محطتهم الحالية “غير مناسبة”، كما أن “ملكيتها تعود لخصوصيين”.

وطالب ولد الفاللي السلطات الموريتانية بضرورة “التفكير الجدي في وضعيتهم وإيجاد حل لها، وذلك بوصفهم شريحة مهمة تقدم خدمة عمومية تنعكس بشكل إيجابي على المجتمع”، وفق قوله.

اظهر المزيد

Sahara

صحراء ميديا هي أول مؤسسة إعلامية موريتانية متخصصة في المجال السمعي البصري والصحافة المكتوبة، وتمتلك المؤسسة تجربة كبيرة في هذا المجال عمرها عشر سنوات، في منطقة غرب إفريقيا والمغرب العربي.

مقالات ذات صلة