أخبارمحليات

موريتانيا: ندوة للحزب الحاكم حول عمل الحكومة خلال 2017

 

نظم حزب الاتحاد من أجل الجمهورية الحاكم في موريتانيا، مساء أمس الأربعاء، ندوة لعرض حصيلة إنجازات الحكومة خلال العام 2017.

 

شملت محاور الندوة حصيلة العمل السياسي خلال العام 2017، قدمها القيادي في الحزب محمد محمود ولد جعفر، وتطرق خلالها للحوار السياسي الأخير، وتغيير الرموز الوطنية، فيما تحدث الأمين العام للحزب عمر ولد معط الله، عن حصيلة إنجازات النظام على مستوى البني التحتية والطرق والإمدادات المائية وشبكات الري، والإصلاح الزراعي، والمرافق الصحية والمرافق التعليمية.

 

وعن الجانب الاقتصادي في الندوة تحدثت القيادية في الحزب عيشة فال منت فرجس، مؤكدة أن الإنجازات التي عرفتها البلاد كان لها انعكاس على تعاطي المنظمات والمؤسسات الدولية مع البلاد وارتفاع تصنيفها على مؤشرات دولية عديدة.

 

المحور الاجتماعي في ندوة الحزب الحاكم تولى الحديث عنه، عمدة بلدية الرياض الشيخ ولد معط، مستعرضا إصلاح التعليم ودعم للمعلمين وآباء التلاميذ، وتعزيز قدرات الموظفين، وبناء وتجهيز مؤسسات التكوين الفني والمهني.

 

وتولي المختار ولد داهي الأمين العام لوزارة العلاقات البرلمان والمجتمع المدني، الحديث عن  دور الدبلوماسية الموريتانية، مشيرا إلى أن موريتانيا تعود من جديد لقيادة إفريقيا والعالم العربي كما في السابق، واعتبر ولد داهي أن الدبلوماسية الموريتانية تراعي الثوابت، وترتبط بمصالح الشعب، كما وصلت إلى مراكز لم تكن معهودة لها في السابق.

 

من جهته رئيس الحزب سيدي محمد ولد محم، قال إن  هذه المداخلات أعطت صورة واضحة لمشروع سياسي واعد، وضع الموريتانيين على سكة صحيحة للنهوض ببلدهم وتنميته”، مؤكدا أن ما تحقق، يجب أن يكون دافعا للجميع للسعي للمزيد من البناء والتنمية خدمة للشعب والبلد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة